الخميس، ديسمبر 23، 2010

مؤشرات متناقضة 12: 2.6% معدل نمو الناتج المحلي الحقيقي في الربع الثالث

أعلن مكتب التحليل الاقتصادي في الولايات المتحدة أمس الأربعاء 22 ديسمبر 2010 نتائج المراجعة النهائية لمعدل نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي للربع الثالث من عام 2010، ووفقا للمراجعة النهائية، فإن معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي يبلغ 2.6%.

بالنسبة لمعدل نمو الناتج بالأسعار الجارية فقد تم الإعلان في البداية عن تحقيق الاقتصاد الأمريكي معدلات نمو تبلع 4.2%، أما المراجعة النهائية لبيانات النمو في الناتج فتشير إلى بلوغ معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي بالأسعار الجارية 4.6% في الربع الثالث من العام.

كانت النتائج الأولية لمعدل النمو للناتج المحلي الاجمالي الحقيقي في هذا الربع من السنة التي أعلنها المكتب بصفة أولية هي 2.0%، ثم أشارت نتائج المراجعة الأولى إلى ارتفاع معدل النمو إلى 2.5%. بهذا الشكل يرتفع معدل النمو في هذا الربع عن معدل النمو في الربع الثاني من السنة والذي يبلغ 1.7%. أتوقع أن يكون معدل النمو في الربع الرابع من هذا العام أكبر قليلا من هذا المعدل مستفيدا من الإنفاق الاستهلاكي الذي عادة ما يرتفع في فترة أعياد الميلاد.

إذا استمرت معدلات النمو على هذه الوتيرة، فإن الآمال بخروج الاقتصاد الأمريكي من الأزمة سوف تتعزز، وبالتالي تتلاشى المخاوف من احتمالات حدوث تراجع (أو كساد) مزدوج، ولكن يبقى ضرورة أن ينعكس هذا النمو على الضغوط في سوق العمل الأمريكي، والتي تبلغ معدلات مرتفعة حاليا نظرا لاستمرار معدلات البطالة عند مستويات تقترب من 10%.

التقديرات الأولية لمعدل النمو في الربع الرابع من هذا العام سوف تنشر يوم 28 يناير القادم، وسوف أتابع تحليل هذه التقديرات إذا أحيانا الله سبحانه وتعالى.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق