الخميس، فبراير 26، 2009

هجمة شرسة على المال العام

قلما شهدت الساحة الكويتية هذا القدر الكبير والمتنوع من المطالب النيابية باستخدام المال العام بأشكال مختلفة لمصلحة المواطن، بين مطالب بإلغاء القروض الشخصية للمواطنين، وآخر يطالب بإلغاء فوائد القروض، وغيره يدعو إلى تحويل القروض الشخصية إلى قروض حسنة، وآخر ينادي بتوزيع حصة متساوية من المال على كل المواطنين ضمانا للعدالة التي ينص عليها الدستور بين المواطنين.... الخ، والنتيجة في كافة الأحوال واحدة وهي حرق جزء من الثروة العامة للدولة حتى يتباهى من يتباهى بأنه صاحب المطلب الذي نفذته الحكومة، وانه المدافع الأمين عن مصالح الناس ومنقذهم مما يعانون منه من هم وكرب عظيمين. من يطالع البيانات الصحفية أو المقابلات التليفزيونية للمطالبين بهدر المال العام، لا يمكنه أن يصدق أننا نعيش في الكويت.

لو أن شخصا لم يزر هذه البلاد الجميلة قرأ أو شاهد الصورة الكئيبة التي يرسمها البعض عن المأساة التي يعيشها الناس، فانه لا يملك إلا أن يعتقد أن الكويت من أفقر دول العالم، حتى يعيش فيها الناس بهذه الصورة المخالفة للحقيقة التي يرسمها البعض. لماذا هذه المبالغة في رسم صورة مزرية للمواطن ومعيشته وهمومه والأعباء التي يتحملها على كاهله، وكأننا نعيش في بنجلاديش أو في مجاهل إفريقيا أو أمريكا اللاتينية.

المواطن لدينا والحمد لله بخير ونعمة ورفاهية ومتوسط دخل يحسده عليه الناس في العالم أجمع. إذا لم تصدقوا ذلك، طالعوا التقارير الدولية عن متوسط نصيب الفرد من الدخل في العالم والمقارنات الدولية لمستويات الرفاهية التي يعيش فيها الإفراد في العالم لتعلموا كم هو محظوظ هذا المواطن الذي تتحدثون عنه بين كل سكان هذا العالم غنيه وفقيره.

لماذا هذه الهجمة الشرسة على المال العام إذن؟ وكأن المال العام لا صاحب له أو بالأحرى هو ملك الشيطان، وإلا لما كان عاقل لديه أدنى قدر من الحرص على المال العام أن يبادر إلى المطالبة بنثره يمينا وشمالا بهذه الصور المقترحة، الإجابة هي لأن من يطالب بذلك ببساطة لا ينثر من جيبه، وإنما من جيب الدولة. والدولة لدى البعض مخلوق أسطوري لا وجود له حلال دمه، وإلا لما انبرى البعض مطالبا بما يطالب به. عندي اقتراح بسيط لدعاة إنقاذ المواطن، لماذا لا تطالبون بفرض ضريبة على الأغنياء وأصحاب الأعمال من ذوي الثروات العظيمة لتستخدم في رفع مستوى المواطن الذي تتحدثون عنه، إذا كنتم تبحثون عن العدالة.

هناك تعليقان (2):

  1. في البداية.. خطوة موفقة استاذي الكتابة عن السياسة العامة للبلد، ولك مني كل التشجيع كيف لا وانت تنطلق من قاعدة اقتصادية.. انا أغبطك عليها الصراحه :)

    بالمناسبة.. أحب ترشدني الى مصادر تبين لي توزيع الدخل في الكويت على الفرد..

    Income Distribution

    مصادر انترنتيه بالطبع، لدي دراسة لكنها تعود الى السبعينات.. وأريد اذا تكرمت ان ترشدني الى بعض المواقع او الدراسات المهتمة بدخل الفرد الكويتي.. طبعا أعزيك على موقع وزترة التخطيط التي اصبحت مجلسا أعلى..

    وشكرا مرة أخرى على طرح القضية..

    ردحذف
  2. شكرا استاذ حمام على المتابعة. بالنسبة لطلبك حول مصادر لتوزيع الدخل في الكويت، فان آخر البيانات المنشورة حاليا هي تلك التي توضع توزيع الدخول حسب المجموعات السكانية المختلفة والتي ترتكز على النتائج النهائية لبحث ميزانية الاسرة 2001/2002، وهو احد المطبوعات التي يمكن الحصول عليها من الامانة العامة للتخطيط. مع اطيب تحياتي

    ردحذف