الجمعة، أبريل 25، 2014

BOOK REVIEW


انتهيت من كتاب
STEALTH OF NATIONS: The Global Rise of the Informal Economy 
للمؤلف
Robert Neuwirth 
الكتاب في فصولة الاولى ممتع جدا، لأنه يتناول مفهوم "سيستم دي"، أي النظام الذي يعمل به القطاع غير الرسمي في العالم، والذي بالطبع يشتمل على أعمال كثيرة بعضها قانوني والآخر ليس كذلك، ولكنها تشترك جميعا في خاصية واحدة وهي أنها تتم إما بدون ترخيص أو بدون موافقات حكومية عليها أو أنها تخالف القانون أو أن الرشوة تمثل المحرك الأساسي لها، أو انها تمثل اختراقا للقانون أو حقوق الملكية .. الخ.
يقدم الكتاب في البداية مجموعة من الاحصاءات المدهشة عن حجم "سيستم دي" في العالم بصفة خاصة حول عدد العمال في العالم الذين يعملون في هذا القطاع حيث يقدرهم الكتاب بنصف عمال العالم، كما تختلف نسبة تقديرات حجم المعاملات التي تتم في هذا القطاع أو حجم القيمة المضافة التي يقدمها بالنسبة للناتج المحلي الإجمالي من دولة الى أخرى، ولكن المثير للاهتمام هو أن جميع دول العالم أيا كان درجة تقدمها أو تخلفها تشترك في أنها تضم "سيستم دي" بصورة أو أخرى.
الكتاب هو حصيلة ما جمعه الكاتب من معلومات أثناء تنقله من دولة لأخرى ساعيا نحو دراسة القطاع غير الرسمي في العالم، بصفة خاصة في نيجيريا، أكثر دول العالم فسادا، وأوسعها انتشارا في الأعمال غير الرسمية التي تتم في سيستم دي، وكذلك في الصين حيث تتم أكبر عمليات التقليد على مستوى العالم ويجتمع المتعاملون في "سيستم دي" ساعين نحو ابرام صفقات لسلع ومواد مقلدة بهدف تحقيق أرباح مرتفعة ناتجة عن اختلاف تكلفة الانتاج بين الصين والمصنعين الرسميين لهذه السلع، وكذلك أمريكا الجنوبية، خصوصا البرازيل.
شخصيا أهتم دائما بالقضايا الكلية والمعلومات المصاحبة لها، وهو ما كنت أطمح اليه من اقتناء هذا الكتاب، ولكن خاب أملي بأن الجانب الأعظم من الكتاب يتناول الحديث عن قضايا فردية وقصص شخصية  باستعراض تجارب أفراد التقى معهم الكاتب في هذه الدولة أو تلك ، ليسرد من خلالها قصصا كثيرة عن "سيستم دي" بالطبع أنا لا أقلل من أهمية هذا الجهد، ولكن الكتاب لم يستوف طموحاتي التي كنت أتوقعها من كتاب بهذا العنوان، وفي رأيي تظل هذه القصص الشخصية تجارب فردية لا يمكن استقاء اتجاهات عامة استنادا اليها.
على الرغم من أن سيستم دي شائع جدا في دولنا العربية إلا أن المؤلف لم يسع الى تناول سيستم دي في العالم العربي بالتحليل، وان كنت اتوقع أنه كان من الممكن أن يجد مادة خصبة للغاية حول سيستم دي في هذا الجزء من العالم.

بدءا من نصف الكتاب تقريبا بدأت أشعر بالملل، ما أثار اهتمامي في نهاية الكتاب حديث الكاتب عن سيستم دي في البرازيل وكيف أن المافيا العربية ممثلة في اللبنانيين المهاجرين الى البرازيل تدير أسواقا هناك تستخدم عوائدها لتمويل حزب الله في لبنان وحماس في غزة، وكذلك القاعدة، وإن لم تثبت عمليات التحقيق عن صحة هذه الادعاءات. 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق