الجمعة، نوفمبر 06، 2009

معدل البطالة في الولايات المتحدة يتجاوز حاجز الـ 10%

اليوم صدر تقرير وزارة العمل عن أوضاع التوظف في سوق العمل الأمريكي. التقرير يشير إلى أ، معدل البطالة عن شهر أكتوبر في الولايات المتحدة أكبر مم كان متوقعا، وهي تمثل أعلى معدل للبطالة في الولايات المتحدة منذ 26 عاما. أصحاب الأعمال في الولايات المتحدة يغلقون وظائف أعلى مما كان متوقعا هذا الشهر. وهي إشارة إلى أن أسواق العمل تواجه ظروفا سيئة على الرغم من خروج الاقتصاد من كساد عميق.

كان من المتوقع ان تصل معدلات البطالة في هذا الشهر 9.9%. غير أن نتائج مسح القطاع العائلي تشير إلى أن معدل البطالة قد ارتفع بنسبة 0.4% ليصل إلى 10.2%. ومنذ أن بدأ الكساد في ديسمبر 2007، ازداد عدد العاطلين عن العمل بحوالي 8.3 مليون عاطل، وارتفعت معدلات البطالة بحوالي 5.3%. هذه الأرقام المرتفعة للبطالة تعني ان السياسة النقدية في الولايات المتحدة لا بد وان تستمر كسياسة توسعية، وأن معدل الفائدة ينبغي أن يظل منخفضا لكي يشجع على الإقتراض. وعلى الرغم من ارتفاع معدلات البطالة إلا أن بيانات فقدان الوظائف تعد مشجعة، حيث انخفضت إلى أقل معدلاتها منذ يناير. بهذا الشكل يصبح معدل البطالة في الكساد الحالي ثاني أعلى معدل للبطالة منذ الكساد العالمي الكبير باستثناء كساد 1980.





المصدر: http://www.bls.gov/news.release/empsit.nr0.htm

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق