السبت، يونيو 05، 2010

ثلاثة بنوك أمريكية تفلس هذا الأسبوع

شهد هذا الأسبوع إفلاس 3 بنوك أمريكية منها بنكين صغيرين وبنك كبير نسبيا، ليبلغ إجمالي عدد البنوك التي أفلست منذ بداية العام حتى يوم الجمعة الماضي 81 بنكا. البنوك الأمريكية الثلاثة التي أفلست هي:

البنك الأول بنك First National Bank, Rosedale, Mississippi في ولاية ميسيسبي، وهو أول بنك يفلس في ولاية ميسيسبي هذا العام، وقد بلغت أصوله في 31 مارس الماضي 60.4 مليون دولارا، وإجمالي المودعات لديه 63.5 مليون دولارا، وسوف يتحمل الصندوق الفدرالي للتأمين على الودائع 12.6 مليون دولارا نتيجة لإفلاس هذا البنك.

البنك الثاني هو بنك Arcola Homestead Savings Bank, Arcola, Illinois في ولاية الينوي، وهو البنك الثاني عشر الذي يفلس في الولاية هذا العام، وقد بلغت أصول البنك في 31 مارس الماضي 17 مليون دولارا، بينما بلغت المودعات لديه 18.1 مليون دولارا. سوف يتحمل الصندوق الفدرالي للتأمين على الودائع 3.2 مليون دولارا فقط نتيجة إفلاس هذا البنك.

البنك الثالث هو بنك TierOne Bank, Lincoln, Nebraska في ولاية نبراسكا، وهو أكبر البنوك الأمريكية التي أفلست هذا الأسبوع وكذلك البنك الأول الذي يفلس في نبراسكا هذا العام، فقد بلغت أصول البنك في مارس الماضي 2.8 مليار دولارا، بينما بلغت المودعات لديه 2.2 مليار دولارا. أما التكاليف التي سيتحملها الصندوق الفدرالي للتأمين على المودعات نتيجة إفلاس هذا البنك فتبلغ 297.8 مليون دولارا.

بهذا الشكل تبلغ إجمالي التكاليف التي سيتحملها الصندوق الفدرالي هذا الأسبوع نتيجة إفلاس هذه البنوك الثلاثة 313.6 مليون دولارا. أهم التطورات التي حدثت هذا الأسبوع هو أن عدد البنوك في القائمة غير الرسمية للبنوك الأمريكية المضطربة ماليا لم يتغير، حيث استمر العدد عن 762 بنكا، غير أن أصول تلك البنوك قد تزايدت بصورة واضحة من 369.2 مليار دولارا إلى 385.9 مليار دولارا.

تجدر الإشارة إلى أن عدد البنوك الأمريكية التي أفلست منذ اندلاع الأزمة في 2007 بلغ 249 بنكا، والجدول التالي يوضح توزيع عمليات الإفلاس سنويا حتى يوم الجمعة الماضي، حيث أفلس 3 بنوك فقط في عام 2007، وارتفع العدد بشكل متواضع في 2008، حيث أفلس 25 بنكا أمريكيا، وفي العام الماضي بلغت حالات الإفلاس 140 بنكا وهو ارتفاع لم يحدث منذ عام 1992، هذا العام وحتى الآن ونحن في منتصف العام تقريبا أفلس 81 بنكا، وهو ما يؤكد توقعاتي التي سبق أن تناولتها في مقال سابق، بأن هذا العام سوف يشهد ارتفاعا في معدلات الإفلاس بين البنوك الأمريكية على نحو واضح، وكنت قد توقعت ان يتراوح عدد البنوك التي ستفلس بين 200 بنكا إلى 250 بنكا، وحتى هذه اللحظة تشير تدفقات المعلومات إلى أن هذا العام سوف يشهد بالفعل ارتفاعا واضحا في معدلات الإفلاس على نحو قريب من تلك التوقعات.


المصدر:  http://www.fdic.gov/
مدونة اقتصاديات الكويت ودول مجلس التعاون.





هناك تعليقان (2):

  1. شكراً دكتور محمد
    هل الاحتياطي الفيدرالي (المركزي الأميركي) يقدم تسهيلات إتمانية للبنوك الصغيرة والمتوسطة؟؟ ولماذا تركها تفلس؟

    في مقال سابق لك، عن البنك المركز الأوربي، ذكرت استمرار تزايد اعتماد الكثير من البنوك متوسطة وصغيرة الحجم على البنك المركزي الأوربي في عمليات تمويل احتياجاتها المالية.

    هل هناك اختلاف بين سياسة المركز الأوربي والمركزي الأميركي في دعم البنوك الصغيرة والمتوسطة.

    ردحذف
  2. شكرا استاذ عباس
    نعم هناك فرق. الاحتياطي الفدرالي حاليا لا يتدخل الا لمساعدة البنوك الضحمة فقط، خصوصا بعد درس ليمان براذرز، ولذلك تعاني امريكا حاليا من مشكلة تسمى "أكبر من أن تسقط أن أن تفشل too big to fail" هذه البنوك الضخمة ضامنه وضعها لو تعرضت لمشاكل حيث ستتدخل الحكومة لمساعدتها للحيلولة دون انتشار المخاطر النظامية.
    حاليا يفكر الاحتياطي الفدرالي في ايجاد حل لهذه المشكلة، بحيث أيضا يتوقف التدخل لانقاذ كافة البنوك بما فيها البنوك الضخمة.
    المهم في الامر هو أن المودع الامريكي لا يتعرض لأي خسائر نتيجة افلاس البنوك حيث أن الصندوق الفدرالي للتأمين على الودائع يتحمل أي خسائر تنجم عن الافلاس بحيث لا تطال الخسائر مودعات المودعين.
    تحياتي

    ردحذف