الخميس، يونيو 03، 2010

أبل في طريقها لأن تصبح أكبر شركات العالم

كنت قد تناولت فيما سبق تطورات سهم شركة ابل في السوق والذي يحقق نموا مضطردا على نحو يثير الانبهار. الارتفاع المستمر في القيمة السوقية لسهم شركة أبل لا شك انه يرفع من الرسملة السوقية Market capitalization للشركة، إلى الحد الذي أصبحت فيه الشركة الآن تتنافس مع اكبر الشركات الأمريكية المعروفة تقليديا بقيمتها الرأسمالية المرتفعة، مثل وول مارت ومايكروسوفت. ففي عام 2003 كانت الرسملة السوقية لشركة أبل لا تزيد عن 10 مليار دولارا، بينما كانت الرسملة السوقية لشركة وول مارت تزيد عن 200 مليار دولار، اليوم اختلف الوضع تماما، وأصبحت الرسملة السوقية لشركة أبل أكبر من الرسملة السوقية لشركة وول مارت، كما يتضح من الشكل رقم (1)، والذي يعقد مقارنة بين القيمة السوقية لأسهم الشركتين خلال الفترة من 1998 حتى 2010. خلال هذه الفترة تمكنت أبل بأدائها المبهر من أن تتجاوز القيمة السوقية لأسهم شركة وول مارت عملاق التجزئة الأمريكي. اليوم بلغت الرسملة السوقية لشركة أبل 218.2 مليار دولارا، مقارنة ب 191.5مليار دولارا لشركة وول مارت.

يبدو أن أبل سوف تصرع قريبا أيضا شركة مايكروسوفت، فالشكل التالي يعقد مقارنة بين الرسملة السوقية للشركتين. ومن الشكل يتضح أيضا أن رسملة أبل السوقية سوف تتجاوز شركة مايكروسوفت، إنها فقط مسألة وقت. اليوم تبلغ الرسملة السوقية لمايكروسوف 233.3 مليار دولارا، أي أكثر من أب بحوالي 15 مليار دولارا فقط. مرة أخرى، هذه النتائج توضح الأداء المبهر للشركة في مجال الابتكار التكنولوجي والتنوع السلعي الذي تقدمه للمستهلك، الذي أصبح يثق في الشركة بصورة واضحة بسبب الاعتمادية المرتفعة لمنتجاتها.
مدونة اقتصاديات الكويت ودول مجلس التعاون



هناك تعليقان (2):

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
    يمكن السؤال ليس في نفس الموضوع بس شغل تفكيري .
    ماهو الفرق بين احتياطي الاجيال القادمه والهيئه العامه للاستثمار .

    ارجو الاجابة

    ردحذف
  2. شكرا على تعليقك،
    لا يوجد شيء اسمه سؤال ليس في الموضوع، السؤال دائما مرحب به هنا في أي وقت وفي اي موضع طالما أن الهدف هو الحاجة للمعرفة، والرد على السؤال أمر واجب.
    أعود الى سؤالك. احتياطي الاجيال القادمة هو نسبة (10%) من اجمالي الايرادات العامة لدولة الكويت تقتطعه سنويا لكي تسنثمره لصالح الاجيال الفادمة، سواء في اصول حقيقية أو مالية. ببساطة شديدة يمكن النظر الى احتياطي الاجيال القادمة على انه محفظة اصول استثمارية لصالح هذه الاجيال. الهيئة العامة للاستثمار هي الجهة القائمة على استثمار هذه الأصول، وهذا هو دورها الاساسي. ولكن الهينة العامة للاستثمار لا يقتصر دورها فقط على احتياطي الاجيال القادمة، وانما ايضا تقوم على استثمار الاحتياطي العام (فوائض الحكومة).
    تحياتي

    ردحذف