الثلاثاء، ديسمبر 29، 2009

نمو شعبية الكتب الالكترونية

الكتاب المطبوع من الورق في طريقه لأن يقول لنا إلى اللقاء، وتتحول الكتب الورقية إلى أرفف المتاحف، حيث يشهد العالم الآن ثورة في مجال الكتاب الالكتروني والقارئ الالكتروني، وبالطبع مستهلكين يفضلون القراءة بشكل الكتروني، حيث يمكنهم التنقل بسرعة ويسر بدقة متناهية بين كافة أجزاء الكتاب الذي يأخذ الشكل الالكتروني. هذا بالطبع فضلا عن المساعدة إلى الحفاظ على أشجار العالم التي تستخدم في صناعة الورق، وتقليل مساحات تخزين الكتب في المنازل، خصوصا بالنسبة للقراء المحترفين والذين يفضلون اقتناء الكتب.


وهناك دلالات واضحة على تزايد تفضيل القراء في كافة أنحاء العالم اليوم لاجهزة قراءة القصص والاخبار، حيث تتقلب الصفحاب بضغطة زر، بدلا من تقليب الصفحات باليد واستخدام فاصل للصفحات. وقد تزايد مبيعات القارئ الالكتروني منذ أن أطلقت أمازون القارئ "كندل Kindle" في 2007. وفي 2009 عندما انخفضت أسعار القارئ الالكتروني وحدث تقدم فني واضح في هذه الأجهزة اتسع نطاق سوق القارئ الالكتروني بشكل كبير. الشكل التالي يوضح التوقعات حول أعداد أجهزة القارئ الالكتروني خلال السنوات الثلاث القادمة، حيث يوجد اليوم حوالي 5 مليون قارئ الكتروني، ويتوقع ان يصل العدد إلى 12 مليون جهاز في 2010، و15 مليون جهاز في 2011. أهم التطورات المحتملة في سوق القارئ الالكتروني هو دخول شركة Apple مجال إنتاج القارئ الالكتروني والتي يتوقع أن تدخل كمبيوتر على شكل لوح والذي يمكن ان يكون قارئ الكتروني مثالي.



المصدر: http://www.economist.com/research/articlesBySubject/displaystory.cfm?subjectid=7933596&story_id=15096215

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق