الأحد، مارس 09، 2014

طيران الإمارات

نشرت "الاقتصادية" تقريرا بعنوان "طيران الإمارات الأولى عالميا في الشفافية المؤسساتية"، الذي كشف عن نتائج المسح الذي أجرته منظمة الشفافية الدولية على 100 شركة في الدول الناشئة، وأظهرت نتائجه أن طيران الإمارات يحتل المركز الأول.

"طيران الإمارات" أصبحت بلا شك أيقونة صناعة النقل الجوي في الخليج، وهي واحدة من الشركات الواعدة دوليا، حيث تحتل مركزا متميزا في صناعة الطيران العالمية، كما تنتشر "طيران الإمارات" عبر كل قارات العالم ومطاراته المختلفة، بل أصبحت تنافس عمالقة النقل الجوي في العالم، خصوصا في مجال الرحلات بعيدة المدى، يساعدها في ذلك أنها محاطة بأكبر تجمع سكاني في العالم في آسيا، فضلا عن أن دبي تنظر إلى النقل الجوي على أنه إحدى الاستراتيجيات المهمة لتنويع هيكل الاقتصاد في الإمارة وتدعم إمكاناتها اللوجستية في مجال الصناعة.

في تحقيق لمجلة "الإيكونوميست" عن الطيران في منطقة الخليج بعنوان "حكام طريق الحرير الجديد"، أشارت إلى أن طيران الإمارات يضاعف حجمه كل أربع سنوات تقريبا، وهو معدل نمو استثنائي في مثل هذه الصناعة التي تشتد فيها المنافسة. أكثر من ذلك فإن "الإماراتية" تستغل أسطولها الضخم في الشحن على متن طائراتها العملاقة، حيث يمثل الشحن الجوي حاليا نحو 20 في المائة من إيراداتها، وهي واحدة من أعلى معدلات الاستخدام في صناعة النقل الجوي في العالم، وتحقق "الإماراتية" معدلات تشغيل مرتفعة وكذلك معدلات عائد مرتفعة. كل التوفيق لشركة الطيران الإماراتية، مع تمنياتي أن تحذو حذوها شركة الطيران السعودية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق