الأحد، أغسطس 16، 2009

نسبة مساهمة الإناث في قوة العمل الأمريكية

نسبة مساهمة الإناث في قوة العمل الأمريكية تميل نحو التزايد بشكل مستمر، إلى الدرجة التي ربما نرى فيها قريبا أن تلك النسب أصبحت متساوية، أو ربما تفوق نسبة الإناث في قوة العمل نسبة الذكور. الشكل التالي يوضح تطور نسبة مساهمة الإناث في قوة العمل مقارنة بنسبة مساهمة الذكور منذ الخمسينيات تقريبا من القرن الماضي. ومن الواضح من الشكل أن الاتجاه العام لنسبة مساهمة الذكور في تناقص، بينما تميل نسبة مساهمة الإناث نحو التزايد.

وفقا لبيانات وزارة العمل الأمريكية فان هناك حوالي 10 مليون عامل من الذكور أكثر من العمال من الإناث. غير أن معدلات البطالة بين العمال الذكور تميل إلى أن تكون أعلى من معدلات البطالة بين العمال من الإناث. إذا اخذنا هذين المؤشرين في الاعتبار فمن الممكن أن ترتفع نسبة العاملات إلى العاملين في قوة العمل الأمريكية، من يدري!.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق