الخميس، أغسطس 20، 2009

الأسهم الصينية تنهار

الأخبار الخطيرة التي أشار إليها أمس الأربعاء 19/8/2009 موقع بلومبرج تجعل الأوضاع الاقتصادية العالمية أكثر مأساوية، حيث أخذت أسعار الأسهم الصينية في الانهيار وبصورة سريعة. فقد بلغ معدل الانخفاض منذ الرابع من هذا الشهر حتى أمس في مؤشر الأسهم الصينية "مؤشر شنغهاي المركب" حوالي 20%، كما يتضح من الشكل التالي، بعد أن كان قد تضاعف تقريبا منذ نوفمبر الماضي، وقد كان أداء هذا المؤشر يوصف حديثا بأنه من أفضل الأسواق أداء، غير أن هذا الأداء الجيد على ما يبدو، وكما أشرنا في مقال سابق عن بالونة أسعار الأسهم الصينية، كان مجرد عملية نفخ في بالون المؤشر لكي يستعد للانفجار.

الانهيار الحالي إذن هو عملية تصحيح للسوق بعد انتفاخ الأسعار معززة بسياسات نقدية متساهلة دفعت بتغذية عمليات شراء الأسهم ومن ثم اتجاه الأسعار نحو الارتفاع. حيث يقدر حجم السيولة الإضافية التي دخلت السوق خلال الخمس اشهر الماضية بحوالي 1.6 تريليون يوان، وهو ما رفع معامل سعر السهم/الأرباح إلى أكثر من 30، وهو مستوى مرتفع جدا.


هذا الانهيار السريع في أسعار الأسهم أدى إلى عمليات تدافع كبيرة على البيع والتي توصف حاليا بأنها عمليات بيع غير رشيدة، حيث تتسبب في هز أوضاع الثقة في السوق بصورة كبيرة، ومن المعلوم أن ثقة المستثمرين (عفوا أقصد المقامرين) هي أهم ما يحتاج إليه السوق في أوقات الأزمات.

بالمناسبة، ليس من المستغرب أن نسمع قريبا عن انهيار مماثل في الأسهم الأمريكية التي من الواضح أيضا أن بالونها قد اخذ في التضخم استعدادا للانفجار. الله يستر.
روابط:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق